السويد: ضعف العملة يزيد تكلفة عطلات المواطنين لكنه يجعل تصدير السلع أكثر سهولة

ستوكهولم : (د ب ا)

قالت وزيرة المالية السويدية ماجدلينا أندرسون إنه على الرغم من أن ضعف العملة المحلية ” كرون” يجعل زيادة تكلفة قضاء المواطنين للعطلات ، إلا أنه يجعل تصدير السلع أكثر سهولة.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن أندرسون القول اليوم الثلاثاء للصحفيين في ستوكهولم” هذا يمكن أن يكون أمرا إيجابيا للشركات السويدية، ولكن من المهم تعزيز الاستثمارات والانتاج للحفاظ على الميزة التنافسية لمدى طويل”.
وأضافت” الكرون يمكن أن يزداد قوة، ولذلك على الشركات أن تستمر في الاستثمار من أجل الإبقاء على ميزاتها التنافسية”.
ولدى سؤالها حول ما إذا كان يمكن أن تتدخل الحكومة لمواجهة ضعف العملة، قالت أندرسون إن السويد لديها نظام سعر صرف قائم على العرض والطلب، والتدخل في سعر الصرف سوف يتطلب إجراء تعديلات واسعة على السياسة الاقتصادية الأساسية.

Facebook Comments