السويد: السجن ثلاث سنوات لشاب اغتصب أم تايلندية

أصدرت محكمة سويدية مؤخرًا حُكمًا قضائيًا بإدانة شاب سرياني بتهمة الإعتداء وإغتصاب أم تايلندية، ووقعت الجريمة ببلدية أوسترا جوينج بمقاطعة سكونه جنوب البلاد. 

وقالت وسائل الإعلام السويدية ان سيزار عامر -23 عامًا- اقترفَ جريمة إغتصاب أم تايلندية لطفلين بعد الإعتداء عليها بالضرب المبرح، ووقعت الجريمة في مساء السادس من كانون الأول/ ديسمبر كانون الأول 2018.

وأضافت وسائل الإعلام السويدية ان الجاني اعتدى بوحشية على رأس الضحية ووجها وظهرها وذراعيها وساقيها وشعرها، وركلها بالمعدة والصدر والظهر وبصق عليها، ثم أجبرها على خلع ملابسها، والتقط لها صورًا وهي عارية بينما كانت طفلتها جالسة بجانبها على الأريكة، وبعدها اغتصبها بالاكراه. 

وهدد الجاني الضحية بالأذية فيما لو ابلغت الشرطة، وهو ما سمعه الجار السويدي من خلال جدار الشقة، وفي الصباح أجبرَ الضحية على الذهاب معه إلى البنك لسحب مبلغ مالي قيمته 15 ألف كرون سويدي/ 1600 دولار امريكي، الا ان الضحية تمكنت
من إبلاغ أمين صندوق البنك، والذي بدوره أتصلَ بالشرطة السويدية، فقبض على الجاني خارج البنك.

 وقد علل الجاني جريمته بان الأم التايلندية كانت صديقته، وانه تعرض للخيانة منها. 

وحكمت المحكمة السويدية على سيزار عامر بالسجن لمدة ثلاث سنوات، ومن المحتمل عدم ترحيله حاليًا إلى بلاده سوريا بسبب الأوضاع التي تشهدها البلاد.



Facebook Comments