قرار بلدية بحرمان مقاتلي داعش من المعونات الاجتماعية

أعلنت بلدية Staffanstorp الواقعة قرب مدينة مالمو أنها لن تقدم أي نوع من المساعدات الاجتماعية لمقاتلي تنظيم داعش الإرهابي العائدين إلى السويد، وشدد كريستيان سونيسون رئيس المجلس البلدي في ستافانتورب عن حزب المحافظين أن القرار الذي تم اتخاذه بالأغلبية في إجتماع المجلس أمس الأربعاء يقضي بعدم تقديم أي نوع من المساعدات للمقاتلين بما فيها المساعدات المالية.

وأوضح سونيسون ان القرار الذي أيده حزب المحافظين وديمقراطيو السويد سيحظر تقديم أي شكل من أشكال الخدمات البلدية مثل المسكن ومساعدة السكن وخدمات التعليم وغيرها. 

بالمقابل وجه زعيم المعارضة في بلدية ستافانتورب بيير خوستروم من الحزب الاشتراكي الديمقراطي انتقادات لحزب المحافظين على خلفية القرار المتخذ واصفاً إياه بأنه مجرد إشارات سياسية تم تقديمها بأسلوب سيئ، قون القرار يتضارب مع عدة قوانين.

sverigesradio

Facebook Comments