أخبار السويد

السوشيال يتسبب في مقتل طفل

السويد اليوم: امرأة سويدية متزوجة من رجل من المغرب ولديها اطفال من زوجها السابق، قام السوشيال باخذ الأطفال وتوزيعهم على عائلات سويدية في قرى خارج ستوكهولم، أحد الأطفال وعمره 15 عاماً وضع مع امرأة تعيش في قرية تبعد 250كم عن ستوكهولم اسمها ليوسنشباري Ljusnarsberg ولديها مجموعة من الكلاب الشرسة من ضمنهم كلب معروف بالشراسة والعدوانية في كثير من المواقف وهو امريكان بولدوچ. لم تراعي دائرة السوشيال وضع وحياة المرأة القروية والبرية ووضع طفل في حياة مختلفة تماماً عن حياة المدينة التي كان يعيشها وفراق الأهل والأصدقاء وزملاء الدراسة ليبدأ حياة صعبة وشاقة بعيداً عن أهله وكأنه في معتقل مع الأشغال الشاقة.
في غفلة وإهمال من المرأة القروية انقض الكلب على الطفل وقام بعضه من رقبته ولم يتركه حتى سقط جثة هامدة. عند وصول الشرطة للتحقيق في القضية قام نفس الكلب بمهاجمتهم وتم إطلاق النار عليه وقتله، للعلم إن هذه النوع من الكلاب ممنوع اقتنائه في الدنمارك لخطورته وتسببه في عدة حوادث ضد الناس.
تقوم الشرطة بالتحقيق لمعرفة على من تقع مسؤولية مقتل هذا الطفل.

Facebook Comments
%d مدونون معجبون بهذه: