الأخبار العامة

واحد من كل أربعة أطباء من المولودين خارج السويد يجتازون اختبار الكفاءة

أنا متوترً جداً. لقد بقي يوميين للاختبار ولا أستطيع أن أدرس أكثر.

عمل صادق كطبيب في العراق لمدة سنة ونصف فقط. بعد ذلك خضع للخدمة العسكرية وقد تعرضت حياته للخطر لذا قرر الهجرة. وخلال تواجده في السويد انحصر اهتمامه في أن يكون قادراً على العمل كطبيب هنا، ويترتب عليه السفر قريباً من ألفيستا إلى مدينة أوميو لإجراء الاختبارات هناك.

يمكنني القيام بالكثير الآن ولكن هناك العديد من الأسئلة غير الاعتيادية ومن الصعب على المرء تخمينها.

صادق الجعفري من العراق سوف يجري اختبارات الكفاءة للحصول على شهادة الطب السويدية. يقول صادق:

إن ذلك صعبٌ للغاية ولكن أمل أن تسير الأمور على ما يرام.

في العام الماضي تم اعتماد اختبار الكفاءة للحصول على شهادة الطب السويدية والمعتمدة من قبل الاتحاد الأوروبي كبديل لاختبار الذي كان معتمدا منذ عام 1988. ويشترط التقدم لهذا الاختبار العملي اجتياز الاختبار النظري أولاً وبلغ عدد الذين تم قبولهم لإجراء هذا الاختبار 16 في المئة من بين مجموع المتقدمين.

وفي أخر اختبار تم إجراءه في الربيع في جامعة أميو حصل على الشهادة السويدية 25 في المئة فقط من مجموع المتقدمين. وقد حصل صادق على المساعدة من قبل أصدقاء اجتازوا هذا الاختبار.

أعطاني الكثير من الأمل وهو شخص متفائل جدا. أعطاني الكثير من النصائح حول أهمية وكيفية الاسترخاء.

Facebook Comments
%d مدونون معجبون بهذه: