أخبار السويد الأخبار العامة

ظاهرة تعليم القيادة بـ “الأسود” تتزايد في السويد

وقالت، إيفا غرنديستيدت، المدعي العام في هيئة الجرائم الاقتصادية في أوربرو” السبب في ذلك هو استغلال أشخاص لعدم معرفة الوافدين الجدد بالقوانين لتحقيق مكاسب خاصة.

وتضيف غرنديستيدت بأن المتدربين لدى الأشخاص الغير حاصلين على ترخيص سوف يُدانون، في حال تم توقيفهم، بجريمة القيادة الغير مشروعة.

وتختلف مدارس تعليم القيادة الغير مرخصة عن نظيرها المرخصة بأنها لا تمتلك التراخيص الازمة التي يشترطها القانون لمزاولة هذه المهنة، كما انهم لا يدفعون الضرائب والرسوم. حيث من الصعب معرفة عدد معلمي القيادة في السوق السوداء إلا ان عدد كبير من القضاة يؤكدون بأن المشكلة متنامية.

وأضاف التقرير بأنه من الشائع أن يستخدم معلمو القيادة بالسوق السوداء سيارات مجهزة بمكابح إضافية لهذه الغرض حيث أظهر التقرير وجود 40 شخص يمتلكون سيارات خاصة لتعليم القيادة دون أن يكونوا حاصلين على ترخيص لمزاولة المهنة او مسجلين لدى إحدى المدارس المرخصة، والعديد منهم كانوا مدانين في السابق بجرائم تتعلق بالمرور كالقيادة بسرعة زائدة أو القيادة الغير شرعية.

هذا ويطالب عدد كبير من مدرسي القيادة الحاصلين على ترخيص باتخاذ إجراءات صارمة للحد من هذه الظاهرة.

Facebook Comments
%d مدونون معجبون بهذه: