أخبار السويد الأخبار العامة

تزايد حالات الانتحار بين الأطفال واليافعين في السويد

وتعد مدينة ستوكهولم الأكثر في السويد التي تشهد حالات انتحار بين الأطفال والمراهقين الذين لا تتجاوز أعمارهم الـ 19 عاماً حيث وصل عدد حالات لـ 12 حالة خلال العامين الماضيين.

وقالت إيفا للراديو السويدي، وهي والدة لطفة أقدمت على الانتحار في ستوكهولم، إن ابنتها صارحتها بشعورها بأن لا أحد يستمع إليها. وكانت ابنتها قد ذهبت للعلاج لدى منظمة الصحة النفسية للأطفال واليافعين إلا أنها حصلت على موعد بعد 25 يوماً.

لا يمكننا القول بأنه يوجد مساعدة قد يحصل عليها المرء في حال كان يمر بحالة اكتئاب، لا يوجد أي مساعدة. منظمة الصحة النفسية للأطفال واليافعين في السويد ينتظرها طريق طويل في هذا الجانب، إنها تفتقد للاستمرارية والمتابعة على المدى الطويل وإمكانية إيجاد الحلول، لا يمكننا غض النظر عن هذه المشكال أكثر من ذلك.

Facebook Comments
%d مدونون معجبون بهذه: